ماكرون يسعى لأن تكون باريس شريكا تجاريا للهند في اوروبا

3

أوضح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه يريد أن تكون الهند شريكا تجاريا لباريس في القارة الأوروبية مع استعداد بريطانيا للخروج من التكتل الموحد. وعُرف عن ماكرون استغلال حكومته لقرار بريطانيا بالخروج من الاتحاد الأوروبي لصالح بلاده، مروجا لـ باريس كوجهة استثمارية في قلب السوق الأوروبية الموحدة.

ماكرون وخلال زيارة رسمية للهند، قال  إن الشريك التاريخي لنيودلهي في أوروبا كان المملكة المتحدة وإنه يريد ان تكون فرنسا الشريك الجديد. معربا عن رغبته في المزيد من التعاون بين الهند والاتحاد الأوروبي بوجه عام وأن تكون بلاده هي بوابة الهند لدخول السوق الأوروبية.

التعليقات مغلقة.