مصرف لبنان المركزي أن المبادلة المزمعة لدين بينه وبين وزارة المالية لا تمثل جولة جديدة من “الهندسة المالية”

2

أكد مصرف لبنان المركزي أن المبادلة المزمعة لدين بقيمة 1.7 مليار دولار بينه وبين وزارة المالية لا تمثل جولة جديدة من “الهندسة المالية” التي نفذها في 2016 لتعزيز احتياطيات النقد الأجنبي. وفي وقت سابق، صرح مسؤولان بوزارة المالية أنها بصدد إصدار سندات دولية إلى المصرف المركزي مقابل أذون خزانة بنفس المبلغ، ، في حين أكد مسؤول بالمصرف المركزي أنها مبادلة الدين، وقال إنها “لن تكون هندسة مماثلة لتلك التي نفذت في 2016”. وكان حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة قد أعلن الشهر الماضي إن الاحتياطيات الأجنبية لدى المصرف ارتفعت لمستوى قياسي بلغ 44 مليار دولار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.